لقاء تواصلي حول مخرجات التشخيص الترابي لهضبة زرهون-لمهاية المعد في اطار التعاون اللامركزي المغربي الفرنسي

16 فبراير, 2021 أشغال المجلس

احتضنت قاعة الاجتماعات بمقر مجلس عمالة مكناس   يومه الثلاثاء الساعة الحادية عشر صباحا، لقاء تواصليا قدمت فيه جمعية افكر نتائج التشخيص الترابي الذي اعدته بشراكة و تعاون مع مجلس عمالة مكناس و منتزه لي لاند دو لا كاسكون الفرنسي والذي يستهدف خلق منطقة طبيعية وايكولوجية بمنكقة زرهون - لمهاية تمتد على مساحة 363 كلم مربع و تهم اكثر من 305 الاف من ساكنة سبع جماعات بتراب عمالة مكناس .

وقد حضر هذا الاجتماع السادة نواب الرئيس ورؤساء اللجن الدائمة وبعض اعضاء المجلس بالاضافة الى مدير عام مصالح العمالة و مدير شؤون الرئاسة والمجلس و رئيسة و رؤساء المصالح وأطر بادارة مجلس عمالة مكناس .كما حضر اللقاء ممثلو الجماعات المعنية و وممثلة قسم الجماعات المحلية بعمالة مكناس و ممثلات عن جمعيات بالمنطقة. وقد كان اللقاء فرصة استعرض فيها الحضور محاور العرض الذي تضمن خلاصات  الاعمال البحثية التي قام بها فريق متخصص من جامعة مولاي اسماعيل ومن المدرسة الوطنية للفلاحة ضمت المعطيات والمؤشرات الديموغرافية و المناخية و الجيولوجية و الطبيعية و السوسيواقتصادية للمنطقة تم من  خلالها التاكيد على الغنى و التنوع البيولوجي سواء للغطاء النباتي أو  اصناف النبيت المميزة للوسط  الايكولوجي و اصناف الوحيش المتنوع والنادر بالمنطقة...
وللاشارة فالتشخيص الترابي المقترح تطوير و تثمين نتائجه وعرضه على مجالس الجماعات المعنية يعد اداة للمساعدة على اتخاذ القرار باعتباره مولدا ومؤسسا لمقاربة التنمية الترابية، وآلية قوامها الرفع من قدرة الفاعلين المحليين على المبادرة والفعل للتأثير إيجابا في الديناميية الترابية وفي تجانس وتناسق المجال و العمل على تعبئة الفاعلين لتحقيق المشروع لمنشود و ما سيجلبه من تحولات بيئية و اجتماعية وجذب سياحي في أفق تنمية ترابية مستدامة لتراب المجال القروي لعمالة مكناس . وفي إطار التفاعل مع عرض التشخيص الترابي، ارتكزت مختلف التدخلات على تثمين هذا العمل و على اهمية قياس الاثار المتوقعة للمشروع على السياحة والاقتصاد المحلي و تحديد أدوار الفاعلين وخاصة اقتراح أنماط حديثة من الحكامة الترابية على غرار منتزهات ذات صيت عالمي . وقد تكلل هذا اللقاء بعرض مشروع ميثاق عبارة عن اتفاقية لتثمين الموارد المجالية والتدبير المستدام للمؤهلات الطبيعية للجماعات الترابية بزرهون ...والتي ستتم مدارستها من قبل المجالس الجماعية في دوراتها المقبلة مما سيمكن من وضع لبنة في تنفيذ الرؤية المشتركة للمجال الترابي المنبثقة من هذا الجزء الهام من التشخيص الترابي للمنطقة .